الأحد 17 ديسمبر 2017 - 06:39 مساءً
  • فيديوهات
شاهدد مقتل علي عبدالله صالح
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
أول صورة للمتهم بأكل أحشاء شقيقه
عوده النقيب محمد الحايس
عوده النقيب محمد الحايس
  • استطلاع رأى

هل تتوقع تراجع ترامب عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

السياحة: الانتهاء من وضع معايير تقييم أداء مديرى المكاتب الخارجية

الجمعة 11 أغسطس 2017 09:33:00 صباحاً

عقد يحيى راشد وزير السياحة اجتماعا مع هشام الدميري رئيس هيئة التنشيط وعمرو العزبي المستشار السياحي الجديد في لندن، وذلك لوضع استراتيجية العمل للمكتب في الفترة القادمة ، تضمنت وضع بدائل و سيناريوهات للتخفيف من وقع الحظر المفروض من قبل إنجلترا على مطار شرم الشيخ، واستعادة حركة السياحة الوافدة من السوق الانجليزي، و التواصل والتنسيق مع كبرى شركات السياحة بالسوق الانجليزي. وصرح هشام الدميري رئيس هيئة تنشيط السياحة أنه تم الانتهاء من وضع معايير تقييم أداء مديري المكاتب الخارجية، وذلك بناء على أسس علمية و معايير قابلة للقياس، مضيفًا أنه تم اعتماد تلك المعايير من مجلس ادارة هيئة تنشيط السياحة، بعد مناقشتها مع ممثلي القطاع السياحي بالمجلس، مشيرا إلى أنه تم تطوير آليات محددة لعملية التقييم تضمنت وضع استمارات لتقييم اداء مديري المكاتب الخارجية و مساعديهم وفقا لمعايير علمية قابلة للقياس، وتم تفعيل هذه المنظومة لتقييم أداء المكاتب من أول يناير حتى نهاية شهر يوليو 2017. من ناحيته، قال عمرو العزبي، بأنه على ثقة من استعادة الحركة السياحية من السوق الانجليزي و الذي بدأ بالفعل يظهر بعض المؤشرات الإيجابية، مضيفًا أنه على الرغم من ان السائح الانجليزي يظهر ميلا واضحا لمنطقة البحر الأحمر ، إلا أنه حتى عام ٢٠١٠ كانت نسبة السياحة الانجليزية في المقاصد الثقافية مثل الأقصر وأسوان هي الأعلى . جدير بالذكر أن عمرو العزبي تولى مهام مدير المكتب السياحي المصري بباريس ثم كندا قبل عودته للقاهرة ليتولى مهام معاون وزير السياحة، ثم تولى مهام منصب رئيس هيئة تنشيط السياحة عام 2007 و حتى ٢٠١٢. ووزارة السياحة تثمن جهود كافة العاملين في المكاتب الخارجية و مديري المكاتب السابقين الذين ساهموا في تحسين الصورة الذهنية لمصر في الخارج، و عملوا على تنفيذ استراتيچية الوزارة التي تهدف الى استعادة الحركة السياحية الوافدة الى مصر الى معدلاتها.