الجمعة 23 فبراير 2018 - 03:37 مساءً
  • فيديوهات
حملة الرياضة للجميع بقيادة الهيئة العامة للرياضة بالكويت
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
أول صورة للمتهم بأكل أحشاء شقيقه
عوده النقيب محمد الحايس
  • استطلاع رأى

هل تتوقع تراجع ترامب عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

“المنتدى الافريقي” يصدر “إعلان القاهرة” لتأكيد أهمية البحث العلمى

الاثنين 12 فبراير 2018 08:25:00 مساءً

القاهرة -أ ش أ

أصدر المشاركون في المنتدى الافريقي الثالث للعلوم والتكنولوجيا والابتكار الذي اختتمت فعالياته مساء اليوم الاثنين إعلان (القاهرة) والذي أكد على الدور الحاسم والمهم للتعليم والعلوم والتكنولوجيا في تحقيق التنمية الشاملة بالقارة الافريقية .. مشيدا باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي ورعايته لفعاليات المنتدى وتحقيق الهدف المنشود منه الى جانب حسن الضيافة المصرية.

شهد الجلسة الختامية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والسفير الياباني بالقاهرة وعدد من وزراء التعليم العالي والبحث العلمي الافارقة المشاركون في المنتدى وممثلو البنك الافريقي للتنمية ورؤساء الوفود الافريقية ولفيف من الخبراء والمتخصصين.

وطالب إعلان القاهرة بتعزيز الاستثمارات فى المنظومة التعليمية والعلمية بدول القارة الافريقية الى جانب تخصيص الناتج القومي للدول الافريقية لتمويل الابحاث العلمية والاعتماد على الابتكار لتقوية الانتاج ومواجهة معوقات التنمية في دول القارة وتشجيع وتحفيز الشباب على الابتكار وانشاء مكتب افريقي لبراءات الاختراع وتنمية المهارات وزيادة الاستثمار في الموارد البشرية وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في البحث العلمي .

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي , قد افتتح يوم السبت الماضي فعاليات المنتدى الإفريقي الثالث للعلوم والتكنولوجيا والابتكار , الذى نظمته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع بنك التنمية الإفريقي بمشاركة 35 وزيرا إفريقيا للتعليم العالي والعلوم والتكنولوجيا والابتكار والبحث العلمي وممثلوا القطاعين العام والخاص والعلماء والباحثين والمبتكرين والشباب وشركاء التنمية.

عقد المنتدى تحت عنوان (استخدام أدوات البحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار لتعظيم الاستفادة من الموارد الطبيعية في القارة الإفريقية وانعكاسها على اقتصاد القارة) و استمر على مدى 3 ايام تحت رعاية رئيس الجمهورية ويتلقى دعما من اليابان وكوريا الجنوبية, بالإضافة إلى عدد من الشركاء الآخرين .