الخميس 18 أكتوبر 2018 - 01:59 صباحاً
  • فيديوهات
الرئيس السيسي يسلم الأنواط لأوائل الخريجين من كلية الشرطة
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد قرار جامعة الأزهر الخاص بمنع الطلبة مرتدى البناطيل الممزقة من دخول الامتحان؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

علماء أمريكيون يطورون أول جهاز فى العالم لإصلاح الأعصاب التالفة بالجسم

الثلاثاء 09 أكتوبر 2018 09:17:00 صباحاً

ابتكر فريق من العلماء فى أمريكا جهازا صغيرا يمكنه إصلاح الأعصاب التالفة ومنع متدهور حالتها داخل الجسم، ليتم التخلص منها فى هيئة نفايات تخرج خارج الجسم، ما يجعله أول دواء "بيولوجى" تتم الاستعانة به.
 
 
وتوصل العلماء فى جامعة (نورث وسترن) بواشنطن إلى وصفة لبناء أجهزة معالجة إلكترونيا من المواد القابلة للذوبان فى الجسم وحتى الآن، حيث استخدموا بنجاح أول جهاز لعلاج الأعصاب التالفة فى الفئران، لكن فى يوم من الأيام، سيمكن لهذه الأجهزة الإلكترونية الصغيرة المساعدة فى تخليص الجسم من الأعصاب التالفة.
 
وأوضح العلماء أن جميع أنواع الإلكترونيات المعالجة للحالات الصحية والإصابات يتم فى كثير من الأحيان زرعها جراحيا، إلا أن هذه الإلكترونيات قد تتعرض للتعطل مما يتحتم على المريض الرجوع لإعادة زرعها مرة أخرى.
 
وتم تطوير الجهاز اللاسلكى الجديد على شكل قرص يحفز الأعصاب الطرفية بواسطة الصدمات الكهربائية الضعيفة، والأهم من ذلك أنها مصنوعة بالكامل من مواد قابلة للتحلل، وهذا يعنى أنه عندما يتم شفاء العصب تقوم سوائل الجسم بتكسير القرص بشكل طبيعى وإخراجه مثل أى نفايات أخرى من الجسم.. وعلى الرغم من كون القرص شبه موصل ومتحكم به عن بعد، فإن هذا الجهاز مصنوع بشكل أساسى من مواد قادرة على التحلل ذاتيا.
 
وقال الدكتور جون روبرتس الأستاذ بجامعة نورث وسترن، لصحيفة ديلى ميل البريطانية - "إن الجهاز تم تطويره من مادة "السيليكون"، موضحا أن هذه المادة تعد العمود الفقرى لصناعة الإلكترونيات.. لذلك استخدمنا قطعا صغيرة رقيقة للغاية منها لتذوب تلقائيا بشكل طبيعى عند ملامسته للسوائل البيولوجية فى الجسم".
 
وأضاف "كما تم استخدام مادة الماغنيسوم فائقة الرقة، وهى مادة تعد أحد العناصر الغذائية المغذية للإنسان.. وفى الاختبارات التى أجريت على الفئران المصابة سارعت التقنية المستخدمة فى إعادة إنماء الأعصاب فى الساقين واستعادة قوة العضلات، فضلا عن التخلص من الأعصاب التالفة.. وبعد حوالى أسبوعين، يذوب الجهاز من تلقاء نفسه ويتم التخلص منه فى صورة نفايات تخرج خارج الجسم".
 
ويعتقد العلماء أنه يمكن أن يساعد آلاف الأشخاص المتضررين من الوخز والضعف الناجم عن الإصابات الرياضية أو الحوادث أو حتى الكتابة.