الأحد 20 يناير 2019 - 04:18 مساءً
  • فيديوهات
الرئيس السيسي يسلم الأنواط لأوائل الخريجين من كلية الشرطة
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد الأصوات المطالبة بتخصيص صندوق لرعاية المبتكرين والمخترعين؟

  نعم


  لا


  لا اهتم


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

رئیس البرلمان الأوروبي یشید بنموذج التسامح في الإمارات مؤكداً بأنھا داعم رئی

الخميس 10 يناير 2019 07:18:00 مساءً

د. رانيا لاشين

 أكد أنطونیو تاجاني رئیس البرلمان الأوروبي خلال استقبالھ د. أمل القبیسي رئیسة البرلمان الإماراتي، الأربعاء 9 ینایر، أھمیة الجھود المشتركة في الحفاظ على الأمن والاستقرار بالشرق الأوسط، وأشاد بالتطور الذي تشھده العلاقات الإماراتیة الأوروبیة، مشیراً إلى إعجابھ بنھج الإمارات في نشر التسامح وتمكین المرأة والشباب، ومعرباً عن تقدیره لإعلان عام 2019 ،عاماً للتسامح في دولة الإمارات، كما لفت إلى الدور الحیوي الذي یلعبھ البرلمان الإماراتي في تعزیز الجھود البرلمانیة الدولیة المتعلقة بمكافحة الإرھاب والتطرف. وتم خلال اللقاء الذي جرى بمقر البرلمان الأوروبي ببروكسل بحث سبل تعزیز العلاقات الثنائیة والبرلمانیة بین الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي وآلیات تطویرھا، وشدد الطرفان على ضرورة طرح مبادرات مشتركة لتحقیق الأھداف الاستراتیجیة للجانبین، لاسیما ما یتعلق بتحقیق الأمن والاستقرار، وضرورة التزام جمیع الدول بتجنب إشعال الفتن الطائفیة أو دعم الملیشیات الإرھابیة، مشددین على أھمیة العمل المشترك لمكافحة الإرھاب ونبذ التطرف، وتجفیف منابع التمویل ونشر الفكر المتطرف. وأشار رئیس البرلمان الأوروبي خلال اللقاء إلى أھمیة المعرض الذي نظمھ الھلال الأحمر الإماراتي بمقر الاتحاد الأوروبي، مضیفاً أنھا مبادرة مھمة لتعزیز التضامن الإنساني ومنصة لإطلاع الأوروبیین على جھود أحد أھم الفاعلین الدولیین في تقدیم المساعدات للشعوب التي تواجھ الأزمات والكوارث خاصة في الیمن وسوریا والعراق والصومال وأفریقیا. وأكد أن المعرض یمثل رسالة قویة تخدم الحوار والسلام والاستقرار وحقوق الإنسان، مضیفاً أن الإمارات قد أصبحت نموذجاً مثالیاً لدعم السلام والاستقرار في العالم من خلال دورھا الإنساني في الیمن وما تقدمھ للاجئین كأكبر مانح للمساعدات على المستوى الدولي. من جانبھا، قالت د. القبیسي أن الإمارات حریصة على تطویر علاقاتھا مع البرلمان الأوروبي، حیث یمتلك الجانبان رؤیة مشتركة تجاه مختلف القضایا، ویأتي في مقدمتھا التطلع لمستقبل آمن ومستقر للمنطقة والعالم، مشیرة إلى أن الإمارات تقدم مساعدات إنسانیة في أكثر من 100 دولة وبلغت مساعداتھا من 2013 إلى 2017 أكثر من 32 ملیار دولار. وتطرقت القبیسي إلى موقف الإمارات بشأن استعادة جزرھا الثلاث التي تحتلھا إیران، وذلك وفقاً لمبادئ الشرعیة الدولیة عبر المفاوضات الجادة المباشرة، أو اللجوء لمحكمة العدل الدولیة، ودعت الاتحاد الأوروبي إلى لعب دور أكبر للوصول إلى حلول سلمیة للأزمات وذلك من خلال علاقاتھ المتمیزة مع الدول الفاعلة على مستوى المنطقة والعالم، وكذلك في حثّ إیران على الكف عن زعزعة الاستقرار ورعایة الإرھاب