الثلاثاء 20 أغسطس 2019 - 06:24 صباحاً
  • فيديوهات
الرئيس السيسي يسلم الأنواط لأوائل الخريجين من كلية الشرطة
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد قرار جامعة الأزهر الخاص بمنع الطلبة مرتدى البناطيل الممزقة من دخول الامتحان؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

دواء جديد لعلاج سرطانات الثدي والمبيض.

الجمعة 19 يوليو 2019 09:51:00 مساءً

كتبت: شيماء نبيل

. بشري سارة لمرضي سرطان الثدي والمبيض.. الاعلان عن عقار "اولاباريب الجديد لعلاج سرطان الثدي المنتشر وسرطان المبيض المتقدم.. بعد موافقه وزاره الصحة المصرية على استخدامه لعلاج سرطان الثدي.. بعد اجراء دراسة علميه Olympiad وهي دراسة متكاملة.. تم فيها اختبار اولاباريب ومقارنته بعلاج كيماوي من اختيار الطبيب المعالج، وتوصلت الدراسة الي ان نسبه الاستجابة فى المرضى الذين تلقوا عقار اولاباريب وصلت الى 52% وهي ضعف نسبه الاستجابة في المرضى الذين تلقوا العلاج الكيماوي.. أكد الدكتور حمدي عبد العظيم أستاذ علاج الاورام بجامعه القاهرة ان اولاباريب من العلاجات الذكية التي تستهدف الخلايا ذات الطفرة الجينية BRCA ولأن هذه الخلايا ذات الطفرة الجينية هي خلايا سرطانية فأن اولاباريب يقضى على هذه الخلايا عن طريق حجب عمل بروتينات تسمى PARP، وبهذا فأن اولاباريب والعلاجات المماثلة – مضادات PARP – يمكن استخدامها فقط للمرضى ذو الطفرات الجينيةBRCA والذي يقدر عددهم ب 50% من مرضى سرطان المبيض و5% من مرضى سرطان الثدي.. وأضاف الدكتور حمدي أن مضادات البارب تعتبر اضافه للعلاج الكيماوي وليس بديلا عنها، وأن فاعلية هذه العلاجات كانت متميزة للغاية حيث استمتع المرضى الذين استخدموا اولاباريب بحياتهم بدون ظهور للمرض لفترات طويلة مما شجع على تجربة اولاباريب تحديدا كأول خط علاج لسرطان المبيض كوسيلة للحصول على الشفاء الكامل ان أمكن.. واضافت الدكتوره ابتسام سعد الدين أستاذ علاج الاورام بجامعه القاهرة أنه في عام 2018، قدر عدد الحالات الجديدة المصابة بسرطان الثدي حول العالم بأكثر من 2 مليون حاله، بما يعادل واحده من كل 4 حالات السرطان بين النساء.. وفي مصر يقدر عدد الحالات الجديدة المصابة بسرطان الثدي حوالي 23000 حاله في عام 2013 وأن 30% من السيدات اللاتي يتم تشخيصهن بسرطان الثدي في مرحله مبكرة سوف يعانون من تطور المرض. وقد أعلنت وزاره الصحة المصرية في بداية العام الحارية الموافقة على استخدام اولاباريب في سرطان المبيض بناءا على دراستين SOLO-2 & Study 19 اللتين أثبتتا ان عقار اولاباريب يقلل من خطر تطور المرض أو الوفاة في المريضات اللاتي ارتجع لديهن المرض بعد الاستجابة للعلاج الكيماوي المحتوى على "بلاتين" مقارنه بمن لم تتلقى العقار الجديد. واشار الدكتور محسن مختار أستاذ علاج الاورام بجامعه القاهرة أن سرطان المبيض يمثل خامس أكثر السرطانات انتشارا والسادس في أسباب الوفاة من السرطان بين النساء في مصر، ففي 2018 تم تشخيص حوالي 2700 حالة جديدة ورصد حوالي 2000 حاله وفاة بسبب سرطان المبيض في مصر وهي نسبة عالية مقارنة بالبلاد المتطورة طبيا ويرجع هذا الي شراسة المرض وقلة الوعي بضرورة الاكتشاف المبكر والكشف عن الطفرات الجينية الوراثية بين مرضي سرطان المبيض. وذلك نتيجة عدم وجود أعراض في المراحل المبكرة من المرض، وان الكثير من المرضى يتم تشخيصهم في مراحل متأخرة مما يؤدي الي نتائج سيئة. وصرح الدكتور خالد عاطف، المدير الإقليمي لشركه استرازينيكا في مصر و شمال أفريقيا ان الهدف الرئيسي لعلاج مريضات سرطان المبيض المكتشف حديثا هو تأخير تدهور المرض لأطول فتره ممكنه مع الحفاظ على جوده حياه المرضى بالإضافة الى محاولة الوصول الى شفاء تام ، من خلال العلاج التكميلي في مرحلة ما بعد الاستجابة للعلاج الكيماوي الذي يعتبر جزءا هاما في علاج سرطان المبيض، كما ان العقار الجديد يؤجل الحاجه لتلقى علاج كيماوي، والذى يمكن أن يكون علاج صعب جدا على المرضى ، ويستخدم كعلاج تكميلي يعطى بالفم، كما ان اولاباريب يمنح السيدات الفرصة لاستكمال حياتهن بدون الرحلات المتكررة للمستشفى و دون الحاجه للعلاج الكيماوي.. ويذكر ان اولاباريب المتداول تجاريا ب اسم (لينبارزا Lynparza)، والذي يتم تسويقه بواسطة استرازينيكا مصر، هو العقار الأول من نوعه من مثبطات انزيم البارب ((PARP inhibitor الذي يتم تسجيله للاستخدام في مصر، وقد تم استخدامه في أكثر من 20,000 مريض حول العالم..