الجمعة 22 نوفمبر 2019 - 01:58 صباحاً
  • فيديوهات
الرئيس السيسي يسلم الأنواط لأوائل الخريجين من كلية الشرطة
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد فرض رقابة على صفحات مواقع التواصل لمواجهة دعاوى التطرف؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

انطلاق أعمال مؤتمر عُمان للمناطق الاقتصادية والحرة لعام ٢٠١٩

الاثنين 21 أكتوبر 2019 06:36:00 مساءً

انطلقت بسلطنة عُمان في الحادي والعشرين من أكتوبر 2019 أعمال "مؤتمر عُمان للمناطق الاقتصادية والحرة لعام ٢٠١٩" بعنوان عُمان مركز محوري متنوع للوجستيات والصناعة يهدف إلى استعراض جهود السلطنة في التنويع الاقتصادي.
 
يكشف المؤتمر عن جهود سلطنة عُمان في تنويع الاقتصاد، باعتبار المؤتمر يمنح فرصة للمشاركين والمستثمرين لمعرفة جوانب الاستثمار في السلطنة كقطاع الصناعة والموانئ التجارية والزراعة والثروة السمكية والمصارف والسياحة.
 
وقد جاءت المراسيم السلطانية الأخيرة بهدف تطوير البنية التشريعية في كثير من القوانين الاقتصادية والاستثمارية وستساعد لإعطاء الفرصة للمستثمر الأجنبي الأرضية الصحيحة للاستثمار في السلطنة.
 
أوضح يحيى بن سعيد الجابري رئيـس مجـلس إدارة الهيئة العامـة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات "إثراء" أن المؤتمر يهدف إلى تنمية قطاعات إنتاجية واعدة والوقوف على طبيعة التحديات والمتغيرات الوطنية والاقليمية التي تواجه هذه الجهود وبحث أفضل طرق للتعامل معها.
 
وبين الجابري أن الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية بلغ في عام 2018 حوالي 5ر30 مليار ريال عماني أي ما يعادل 79.3 مليار دولار أمريكي محققا نموا سنويا خلال الخطة الخمسية الثامنة بمعدل 3.5 %، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن يبلغ هذا المعدل خلال الخطة الخمسية التاسعة حوالي 2.8% .
 
وقال إن نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي ارتفع خلال نفس الفترة من 5860 ريالا عمانيا إلى 6625 ريالا عمانيا، بمعدل نمو سنوي بلغ 1.23% وقد جاء الأداء الجيد للسلطنة على هذه المؤشرات بالرغم من الانخفاض الحاد الذي طرأ على العوائد النفطية منذ مطلع العام 2015م.
 
وبين الجابري أن إجمالي الموجودات الرأسمالية في السلطنة من الاستثمار الأجنبي المباشر بلغت في عام 2017 حوالي 9.2 مليار ريال عماني، وبلغ حجم التدفقات المالية لهذا الاستثمار في نفس العام أكثر من مليار ريال عماني، محققا بذلك نسبة نمو مرتفعة بلغت 13.9%.
 
ولا شك أن برنامج التنويع الاقتصادي العُماني، شكل توجها استراتيجيا لدى الحكومة من أجل الدفع بعجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة للسلطنة، وتم وضع الملامح الأساسية لهذا البرنامج في رؤية عمان 2020، والتي تم اعتمادها كبرنامج عمل حكومي رسمي في عام 1996م.
 
يناقش المؤتمر العديد من المحاور أهمها عوامل اتخاذ القرارات الاستثمارية والتحولات الاستراتيجية في التجارة الإقليمية والتطورات الداخلية التي تجعل السلطنة مركزاً مثالياً للوجستيات للمستثمرين المحتملين، علاوة على برنامج زيارات ميدانية إلى المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم والمشاريع الاقتصادية في صلالة.