الخميس 22 أكتوبر 2020 - 01:41 صباحاً
  • فيديوهات
دعم مرضى فيروس كورونا وأسرهم نفسياً .
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد فرض رقابة على صفحات مواقع التواصل لمواجهة دعاوى التطرف؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

"شكرا سيادة الرئيس"

الأربعاء 23 سبتمبر 2020 03:37:00 مساءً

كتبت علا حويدق

شكرا سيادة الرئيس "عبد الفتاح السيسي" رئيس مصر المحروسة الدولة ذات التاريخ العريق بحضارة آلالاف الأعوام وشهادة تعاقب الأجيال ...فخورة أننى إمرأة شهدت زمانا تصدرت فيه المرأة المصرية العمل السياسي والحزبى حينما أهديتها خمسة وعشرون فى المائة من مقاعد مجلس النواب القادم كأنك ترسل لها رسالة بضوء الشمس وأشعة القمر إنهضى لخدمة وطنك وأنا معك لقد أدركت بعين خبير ووجدان حكيم أن المراة المصرية الكادحة هى مفتاح النجاح لهذا الوطن وهذا لا يقل من قيمة الرجال الذين يبنون بسواعد الأبطال بروجا من أحلام التقدم والنمو والرفعة لمصرنا الحبيبة على ارض الواقع ويوما بعد نشهد ذلك وتحية إعزاز لكل رجل مصرى أعطى للمرأة فرصة أن تكون شمعة تضئ سماء العلم والعمل ،،، لقد أنصفت المرأة المصرية منذ عام ٢٠١٧ حينما أطلقت عليه عام المرأة؛؛لقد أنصفتها حينما تربت بكف حنان على أم شهيد مكلومة بفقد إبنها أو زوجها لم أتمالك دموعى حينها وأنا أراك بمنتهى الصدق وبعيون دامعة شاخصة إلى مستقبل هؤلاء الأطفال وانت تقول لهم انا الظهر والسند فلا تتألمون ولا تيأسون ... بالعلم والعمل تبنى الأوطان والامجاد ويسبق ذلك كله قوة الحلم ويقين التحقق من هذا الحلم باالواقع الملموس تشيدا وبناءا وتغيرا وتقدما... تلك البوتقة الراشدة التى ينصهر الأمل لنحقق بالعمل والجهد الجهيد المستحيل ذاته... لا وقت نضيعه فى صغائر الأمور وعبث الكلمات لدينا حلم كبير إسمه " مصر المحروسة " ولدينا امل يتحقق وتشهده العين المبصرة ولدينا جموع من قلوب المحبين العاشقين لتراب هذا الوطن ...ولدينا قلب مخلص خالص إسمه سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى لم يخطئنى حدسي ولو مرة فيما تفعله للنهوض بهذا البلد فعلا وليس قولا ولم يخطئنى حدسي مرة فى عاطفة وحب هذا الشعب المغعمة بالعطاء لأوطانهم ولم يخطئنى حدسي مرة فى يقينى" أن الله لن يضيع أجر من أحسن عملا " حقا شكرا لك ...