الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 09:54 مساءً
  • فيديوهات
دعم مرضى فيروس كورونا وأسرهم نفسياً .
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد فرض رقابة على صفحات مواقع التواصل لمواجهة دعاوى التطرف؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

أكاديمية البحث العلمي ومجموعة نهضة مصر يحتفلا بتخرج 30 شركة ناشئة من أول حاضنة متخصصة في التعليم

الاثنين 28 سبتمبر 2020 04:58:00 مساءً

متابعة :هناء الحديدي

احتفلت أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا ، ومجموعة نهضة مصر ، بتخرج 30 شركة ناشئة من أول حاضنة متخصصة فى مجال وتكنولوجيا التعليم والتى تحمل اسم « EdVentures » وتم اطلاقها في عام ٢٠١٧، وكان الاحتفال بحضور رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا د. محمود صقر، وا. محمد إبراهيم، رئيس مجموعة شركات نهضة مصر وأ. داليا إبراهيم ،رئيس مجلس إدارة نهضة مصر للنشر، وأ. ماجد حربى، مدير عام شركة EdVentures ومجموعة من فريق عمل الأكاديمية، ود. غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030 . من جانبه اوضح رئيس أكاديمية البحث العلمي في كلمته في الافتتاح أن حفل تخرج الشركات الـ 30 اليوم ، هو ثمرة تعاون حقيقي بين الأكاديمية ومجموعة نهضة مصر ، وتنبؤ مبكر ورؤية واضحة بالتحول الرقمي الذي بات اليوم إجباريًا ، حيث جاءت جائحة "كورونا" لتسليط الضوء على منظومة التعليم، والتي ترتكز علي محورين رئيسيين الأول هو تطوير برامج ومنصات الكترونية مصرية مؤمنة وذكية للإسراع في التحول الرقمي عموماً والتعليم عن بعد خصوصاً (الاستثمار في صناعة تكنولوجيات التعليم) والمحور الثاني هو تطوير شبكة وطنية في الحاسوبات فائقة السرعة والشبكات الحسابية ومعالجة البيانات الكبيرة. وعن حاضنة التعليم قال سيادته إنها الأولى من نوعها فى منطقة الشرق الأوسط والتى تقوم باحتضان الأفكار المبتكرة المتخصصة فى التعليم والتعلم وتقدم لها الدعم الفنى والخبرة والاستثمارات اللازمة لإنجاح تلك النوعية من المشاريع المتخصصة. وأضاف رئيس الأكاديمية أن مصر بحاجة لمزيد من الجهود للارتقاء بالبيئة المحفزة للعلوم والتكنولوجيا والخروج من القوالب النمطية والبيروقراطية والبحث عن سبل جديدة لمواكبة التقدم العلمى وتوفير أسس تحقيق التنمية المستدامة وإعادة النظر فى منظومة التعليم المصرى بشكل عام والعلوم والتكنولوجيا والابتكار بشكل خاص وهو الأمر الذى اكتسب أهمية كبرى على المستويين الرسمى والشعبى. وفي ختام كلمته أكد صقر أن تأسيس الشبكة القومية للحاضنات التكنولوجية "انطلاق" هى أحد الآليات الخاصة بدفع عجلة تطوير منظومة العلوم والتكنولوجيا فى مصر حيث تولى الأكاديمية أهمية قصوى بالتوسع فى شبكة الحاضنات التكنولوجية والتى بلغت حتى الآن ٢٠ حاضنة بتمويل ٧٠ مليون جنيه حيث يتم احتضان أكثر من ١٣٠ شركة منذ عام 2016 وحتي الآن وتم تخريج ٩٦ شركة تكنولوجية ناشئة بالفعل تعمل فعلیاً فی السوق المحلی والخارجی ما بین استثمارات وتمویل ذاتی بالإضافة إلي الـ 7 شركات التي تم تخريجها اليوم ليبلغ بذلك عدد الشركات التي تم تخريجها حتي الآن 103 شركة، وقد اتاح برنامج انطلاق فرص عمل لشباب المبتکرین ورواد الاعمال. من جانبه عبر محمد إبراهيم، رئيس مجموعة شركات نهضة مصر عن فخره وسعادته بالشراكة الناجحة بين نهضة مصر وأكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا واطلاق أول حاضنة متخصصة فى مجال التعليم، وأكد على دور نهضة مصر الذى امتد على مدار ال 82 عاما الماضية فى تطوير واثراء هذا القطاع الحيوى الذى يعد القاطرة الحقيقة لنمو أى دولة وهو ما دفع نهضة مصر الى تقديم المزيد من الدعم لهذا القطاع من خلال الاستثمار فى الشباب المصرى من رواد الأعمال المتخصصين فى التعليم وتكنولوجيا التعليم لمواكبة ما يحدث عالمياً ولدعم رؤية الحكومة المصرية 2030 فى عملية التحول الالكترونى فى مجال التعليم. واضافت داليا إبراهيم رئيس مجلس إدارة نهضة مصر للنشر قائلة " نجحت EdVentures على مدار الثلاثة سنوات الماضية فى تحقيق عدد من الانجازات على رأسها دعم 30 شركة ناشئة من خلال احتضان 20 شركة وتسريع 10 شركات، وقامت نهضة مصر بالاستثمار فى 7 شركات منهم. وقد أثمرت الاستثمارات التى قمنا بها فى ال 7 شركات إلى خلق أكثر من 1200 فرصة عمل ووصلت القيمة المالية لتلك الشركات إلى 100 مليون جنيه." تضمنت الاحتفالية تقديم عرض لخدمات الـ 7 شركات وهم Career 180 وCOLNN و Entreprenelle وGreenish وOTO وBooks Bike وEYouth والذين نجحوا فى التوسع بشكل هائل لتصل خدماتهم إلى مئات الآلاف من الشباب كما نجحوا فى تحقيق معدل نمو فى عوائدهم المالية السنوية تراوحت ما بين 150% و 360%. وفى الختام أكدت داليا إبراهيم أن EdVentures تنوى فى الفترة القادمة دعم المزيد من الشركات الناشئة ذات الأفكار الجديدة والمبتكرة التى تخدم قطاع التعليم.