الثلاثاء 20 أبريل 2021 - 02:12 مساءً
  • فيديوهات
تحية للقوات المسلحة والجيش الابيض والشرطة لمجابهة كورنا
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد فرض رقابة على صفحات مواقع التواصل لمواجهة دعاوى التطرف؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

" أميرة الحداد" اول مهام البرلمانى التواجد المستمر بين جموعة

الاثنين 01 مارس 2021 05:54:00 مساءً

المنيا :احمد الأزهرى

منذ توليها منصب برلمانيية عن دائرة ديرمواس جنوب محافظة المنيا، وحصرت على التواجد المستمر والوقوف على قدمٍ وساق للسعى على تحيق ممكن تحقيقه لابناء دائرتها. شملت تلك الزيارات قرية دلجا وهى من أكبر قرى مركز ديرمواس للتناقش والتشاور فيما يخص اهلينا فى دلجا خاصة ومركز ديرمواس عموما، يسعدنى ما وجدته من حفاوة فى الاستقبال. وتقول " أميرة الحداد" ان ما يسعدنى اكثر هو ما لمسته منهم من حسن الطرح والرؤية، وما استوقفنى هو الحديث عن من دعمنى ومن لم يدعمنى فاقول لكم جميعا اهلى بمركز ديرمواس من الجبل للجبل؛ منذ اللحظة التى تم اعلان اسمى فيها كمرشح عن القائمة الوطنية فانا عزمت النية على ان اكون محامى شعب ديرمواس كاملًا مكملًا، أما حسابات الانتخابات فقد انتهت وولت، ونحن الآن بصدد مرحلة جديدة نريد فيها تغيير وجه مركزنا الحبيب بعيدًا عن الصراعات والخلافات والمشاحنات، فأنا بطبعى لا اكره احد واشهد الله انى احب الناس واحب كل من يحب الناس،ولن اتوانى لحظة عن خدمة اى مواطن كان من ديرمواس او من خارجها فنحن نواب الشعب عامة وشعب ديرمواس خاصة، فان احسننا فلا نبغى جزاءا ولا شكورًا، وان اخفقنا فمنكم التقويم ومنا الاصغاء والاستجابة لكل ناصح امين اختكم وبنتكم وتستكمل قائلها.. إن ما اعتاد عليه ان المواطن يدور على النائب وذلك لعرض مشكلته، وان النائب عندما يقول بجولاته قبل مرحلة الانتخابات للحصول على الاصوات، اما ما يحدث الان هو حالة جديدة وفريدة فى الحياة النيابية فى مركز ديرمواس . ويذكر ان "أميرة الحداد" اعتادت على الذهاب لمواطنيه ليس للمساهره ولكن للنقاش المجدى بهدف تحقيق الآمال المرجوه للنهوض بالعمل الخدمى تجاه راحة المواطن . جدير بالذكر ان اللقاءات شملت قرى (دلجا فى الجبل الغربى) و(تل العمارنة فى الجبل الشرقى) ومجلس المدينة وشركة المياة وشركة الكهرباء وتعليم الكبار لمستشفى ديرمواس التخصصى.