الثلاثاء 31 يناير 2023 - 01:41 صباحاً
اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
الدكتور عادل خميس استاذ جراحة العظام مع د. ياسر طنطاوي
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تتوقع نجاح تجربة المدارس اليابانية؟

  نعم


  لا


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

السكرتير العام المساعد يشهد الحوار المجتمعي لأهالي قرى مركز الفيوم

الخميس 08 ديسمبر 2022 08:12:00 مساءً

كتب - عاصم عبد الحميد 
شهد المهندس أيمن عزت سكرتير عام محافظة الفيوم المساعد، الحوار المجتمعي لأهالي قرى مركز الفيوم، بمقر الوحدة المحلية لقرية سنوفر، والذي نظمته مؤسسة حياة كريمة، استعداداً لإطلاق المرحلة الثانية للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بقرى مركزي الفيوم وطامية، ضمن المشروع القومي لتطوير الريف المصري، وذلك للوقوف على المطالب والاحتياجات الفعلية لأهالي القرى المستهدفة لوضعها في خطط التطوير. 
جاء ذلك بحضور، المهندس عمرو أبو السعود، وعبد التواب عبدالقادر عضوي مجلس الشيوخ، ومحمد محمود، وأيمن شكري عضوي مجلس النواب، ومنار مصطفى وعصام محمد منسقي مؤسسة حياة كريمة بالفيوم، وإبراهيم أبو طالب نائب رئيس مركز ومدينة الفيوم لشئون القرى، وممثلي الجهاز التنفيذي بالمحافظة، وكافة الجهات المعنية بوضع خطط التطوير بالمحافظة، وعدد من الشخصيات العامة، ومتطوعي المؤسسة، وحشد من المواطنين. 
خلال كلمته، المساعد الشكر لأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، والأجهزة التنفيذية، وممثلي منظمات ومؤسسات المجتمع المدني، ومواطني قرى مركز الفيوم لما أولوه من اهتمام للمشاركة بأرائهم ومقترحاتهم بالحوار المجتمعي، بجانب عرض مطالبهم واحتياجاتهم الملحة ومشكلاتهم بكافة القطاعات الخدمية منها والتنموية، مشيراً إلى أن إطلاق المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري تعد أحد القرارات الجريئة للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.
وأضاف، أن مبادرة "حياة كريمة" تستهدف توفير كافة الخدمات للمواطنين بالقرى من خلال تنفيذ مشروعات للبنية التحتية والخدمية،  من محطات وشبكات للصرف الصحى ومياه الشرب، وأعمال شبكات الاتصالات وخطوط الغاز، والكهرباء، والمجمعات الخدمية والزراعية والصناعية، ووحدات التنمية الاجتماعية، والأبنية التعليمية، والوحدات الصحية والمراكز الطبية، وأعمال رصف الطرق والكباري، وتأهيل وتبطين الترع، والمشروعات التنموية للأسر، وكافة التداخلات الاجتماعية التى ترتفع بمستوى الحياة لأهالينا بالقرى، مؤكداً أن مطالب أهالي القرى الأكثر احتياجاً تؤخذ بعين الاعتبار والاهتمام، لافتاً إلى أن الدولة المصرية جعلت المواطن شريكاً أساسياً في وضع رؤيته لخطط التطوير بناءً على الاحتياجات الفعلية. 
وأشار سكرتير عام محافظة الفيوم المساعد، أن مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" المزمع تنفيذها بقرى مركزى الفيوم وطامية خلال المرحلة الثانية، تقدم حلولاً جذرية للمشكلات المزمنة بالقرى المستهدفة، مشيراً إلى أن ما تم تنفيذه من مشروعات بالقرى المستهدفة بالمرحلة الأولى للمبادرة بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق، يعد دليلاً واضحاً لكم التدخلات التى تقوم بها الدولة للارتقاء بالريف المصري، من خلال تنفيذ مشروعات خدمية وتنموية.
من جانبهم، استعرض أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، والحضور من قرى مركز الفيوم، عدداً من مطالبهم واحتياجاتهم بقطاعات مياه الشرب والصرف الصحي، والطرق والكباري، والصحة، والتعليم، والشباب والرياضة، والطب البيطري، والبريد، والرى، والمواقف، والأسواق، ونقاط الإطفاء، وأراضي أملاك الدولة، وغيرها من القطاعات الخدمية التي تتصل بمطالب المواطنين بمختلف قرى المركز، وفي هذا الصدد أكد السكرتير العام المساعد أنه سيتم مراجعة كافة طلبات واحتياجات المواطنين والعمل على توفيقها بعد مطابقتها مع المشروعات المقترحة ـ المزمع تنفيذها بالخطة الاستثمارية.