الخميس 13 ديسمبر 2018 - 02:53 صباحاً
  • فيديوهات
الرئيس السيسي يسلم الأنواط لأوائل الخريجين من كلية الشرطة
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
السيسى اثناء التصويت ف الانتخابات
لحظة تكريم دكتور ياسر طنطاوي واستلامه شهادة شكر وتقدير من اتحاد الكتاب
مسجد الروضة ببئر العبد بعد تجديده
احداث انفجار مسجد العريش
  • استطلاع رأى

هل تؤيد الأصوات المطالبة بتخصيص صندوق لرعاية المبتكرين والمخترعين؟

  نعم


  لا


  لا اهتم


نتائج
  • القائمة البريدية
ضع اميلك هنا
  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر

الي اين يا وطني الأكبر

الأحد 25 فبراير 2018 03:14:19 مساءًمشاهدات(312)
نري ونسمع جميعا ما يحدث في العالم العربي من قتل وتشريد ودمار فنحزن جميعا
فأنا شاب عربي مصري قلبي يؤلمني على ما يحدث في وطني الأكبر وطني العربي من قتل وتشريد وتجويع الناس والله لقد تعبت كثيراً من سماع صرخات النساء وبكاء الأطفال في سوريا والعراق واليمن وليبيا وفلسطين؟
فاين المشكلة هل لي ان اتسائل
من المسؤول عن هذا الدمار والخراب
وكيف نوقفه
وكيفية عدم الوقوع فيه مره اخرى
هل العيب في الشعوب ام الحكومات ام في مجتمع دولي لا يعترف الا بمصالحة الشخصية هلا هناك علاقة بكل ما يحدث
وبالاية الكريمة
(إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)
فإن كان السبب في الشعوب فعليهم أن يغيروا ما بأنفسهم
حتي تستقيم أوطانهم عليهم أن يتحدو يصطفون جميعاً ليحاربو هذت الدمار
وإن كان العيب في الحكومات فلا املك الا ان اقول لهم اعدلو بين شعوبكم احكمو اوطانكم بشئ من المصلحة الوطنية وجنبو مصالحكم الشخصية جانبا
حافظوا على اوطانكم قبل أن يحكم التاريخ عليكم بالفشل التام
وتذكروا دائما مقولة الرجل الذي دخل على سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهوا نائم تحت شجرة وهوا  امير المؤمنين وحين رائة قال له
حكمت فعدلت فأمنت فنمتا يا عمر
وان كان العيب في المجتمع الدولي فلماذا نعتمد عليه لدرجة انهم يتحكمون بمصائر شعوب؟ "فالمجتمع الدولي لا تحكمة عاطفة الوطن والمواطنه بلا تحكمة مصالحة الشخصية والمالية
ورأينا في الاونة الاخيرة مثلا!
اعتراف أمريكا وبعض الدول بالقدس عاصمة لإسرائيل لان إسرائيل مرتبطة بأمريكا ارتباط كليا فلا تتخلى عنها أمريكا أبداً لدرجة انها وقفت في وجة العالم من اجلها
فيا شعوب امتي العربية وحكامها اطلب منكم جميعا ان تقفوا جميعاً يدا واحدة تتحدو تتفقو لا تختلفوا
فإن قررتم الاختلاف ستذهب هيبتكم أمام العالم وتصبحون عبيدا بعد ان كنتم اسياد العالم اجمع
فوالله لو كانت روحي فداء لكل هذا العنف والاختلاف بين شعوب بني عروبتي لأعطيتكم إياها
توقفوا عن اختلافكم أرجوكم اقبل أياديكم اتفقو      اتفقو        اتفقو
                       يا بني عروبتي